• أثر نمط الحياة في المدينة على بشرتك وطرق التخفيف منه

    الأربعاء، 12 أبريل 2017 الأحد، 15 مارس 2020

    يترافق التلوث والتعب في الحياة بالمدينة، ويدفع الثمن جسدنا وبشرتنا أيضاً، واليوم سوف نعرفك على آثار هذه الحياة على بشرتك بالإضافة إلى تقديم طرق عملية وفعالة للتخفيف منها

    آثار  الحياة في المدينة على البشرة

    تعطي الحياة في المدينة الكثير من البهجة والرفاهية للأشخاص، ولكن قد لا نعلم بأن الضغوط اليومية للحياة الحضرية لها تأثير سلبي للغاية على بشرتنا على المدى الطويل. فالعوامل الخارجية مثل التلوث والأشعة فوق البنفسجية وحتى عادات السفر لدينا يمكن أن تؤثر بشكل كبير على مستقبل بشرتنا، بالإضافة إلى كونها مسؤولة عن المشاكل قصيرة المدى أو المتكررة مثل انسداد المسام والاحمرار وتفاوت لون الجلد وشحوبه أيضاً.  

    وجدت الدراسات التي أجريت بتكليف من لوريال باريس في مدينة كويرنافاكا في المكسيك وشنغهاي في الصين أن نوعية الهواء الرديئة تؤثر بشكل مباشر على قدرة الجلد على التقدم في السن والحفاظ على شكل جيد، حيث يميل الأشخاص الذين يعيشون في بيئات شديدة التلوث إلى المعاناة من زيادة مستويات الجفاف في البشرة بالإضافة إلى زيادة إفراز الدهون. كما يمكن أن يساهم التنقل الطويل في وسائل النقل العام وقلة النوم بعد عطلة نهاية الأسبوع المليئة بالحفلات في وقت متأخر من الليل في البشرة بشكل كبير.

    نصائح لمحاربة الآثار السلبية للحياة في المدينة على البشرة

    يمكننا اتباع نمط حياة نشيط، مما يزيد في ضخ الأكسجين على البشرة وتحسينها.

    اتباع روتين للعناية بالبشرة فعال كعازل ضد هذه الاعتداءات الخارجية، مما يساعد البشرة على التجديد والتخلص من الضرر الناجم عن التعريض الخارجي. فعلى سبيل المثال مياه فيشي المعدنية تحتوي على 15 معدن، لا تتواجد جميعها بشكل طبيعي في جسم الإنسان، وهذه المعادن تساعد في مكافحة الآثار السلبية للتعرض المفرط بما في ذلك التلوث والأشعة فوق البنفسجية وتقوية البشرة، حيث يساعد المنغنيز والفلور على تعزيز الدفاعات الطبيعية المضادة للأكسدة للبشرة ومكافحة تلف الجذور الحرة، بينما يعزز الكالسيوم والبوتاسيوم وظائف حاجز البشرة ، مما يعني أن البشرة تحتفظ بالرطوبة لفترة أطول. ويأتي دور الليثيوم والسترونتيوم ، المعروفان بخصائصهما المضادة للالتهابات برعاية البشرة المعرضة للاحمرار أو الحبوب الملتهبة. 

    استخدام سيروم فيتامين سي لحماية البشرة من أضرار التلوث والأشعة فوق البفنسجية.

    شرب الكثير من الماء لتخليص الجسم من السموم من الداخل وترطيبها أيضاً.

    تطبيق واقي شمس واسع الطيف مع عامل حماية يزيد عن 30 عند التعرض لأشعة الشمس في النهار

  • أثر نمط الحياة في المدينة على بشرتك وطرق التخفيف منه

    الأربعاء، 12 أبريل 2017 الأحد، 15 مارس 2020