• أسباب اسمرار البشرة عند الأطفال

    تاريخ النشر: الأربعاء، 05 مايو 2021 آخر تحديث: الجمعة، 07 مايو 2021
    هذا الروتين يناسب تصبغات البشرة

    لون البشرة من الأمور التي تحددها الجينات الخاصةً بالأب والأم، وقد يتغير لون بشرة الطفل نتيجةً لعوامل بيئية أو صحية، فقد تلاحظ الأم بأن لون بشرة طفلها تغيرت الأمر الذي يتسبب بشعورها بالقلق علمًا بأن بشرة الطفل تتطور لعد الولادة لذا يحتاج الطفل إلى العناية والرعاية تناول الأطعمة الصحية واتباع الإرشادات المتعلقة بصحته، وسنتعرف من خلال هذا المقال على أسباب اسمرار البشرة عند الأطفال.

    اسمرار البشرة عند الأطفال

    قد يصاب بعض الأطفال بتغيير في لون الجلد وتعرضه للاسمرار، فتشعر الأم بالقلق على صحة طفلها خاصةً إذا تغير لون الجلد بصورةٍ مفاجئة، علمًا بأن العوامل الرئيسية التي تسبب اسمرار الجلد عند الأطفال التعرض المستمر لأشعة الشمس خاصةً في أيام الصيف الحارة لذا يجب حمايته من أشعة الشمس الضارة التي تؤثر بشكلٍ كبير على بشرة الأطفال على وجه التحديد باعتبار بشرتهم أكثر حساسية، كما تسبب الأمراض تغير لون الجلد وإصابته بالاسمرار ومنها أمراض السرطان وغيرها من المشاكل الصحية الأخرى، لذا يجب مراجعة الطبيب لمعرفة السبب الحقيقي والحصول على العلاج المناسب.

    أسباب اسمرار البشرة عند الأطفال

    هناك العديد من الأسباب المؤدية لاسمرار البشرة عند الأطفال نذكر منها ما يأتي:

    • إصابة الطفل بمشكلة في الكبد.
    • جفاف طبقات الجلد الداخلية، إذ تسبب هذه المشكلة حدوث تلف في أنسجة الجلد وبالتالي يتغير لونه.
    • عدم تطور الجهاز الهضمي في جسم الطفل.
    • تجدد خلايا الجلد بشكلٍ بطيء.
    • من العوامل المؤدية لاسمرار البشرة عند الطفل ظهور الشامات في الجلد وهي عبارة عن نقاط صغيرة لونها تكون سوداء أو بنية.
    • التعرض المستمر لأشعة الشمس الحارة.
    • قد تكون الوحمات التي تظهر على بشرة الطفل عند الولادة من الأسباب المؤدية لاسمرار لون الجلد.
    • حدوث خلل في صبغة الميلانين.
    • الإصابة بخلل جيني الذي يعرف بالمهق يؤثر على إنتاج خلايا الجلد لصبغة الميلانين.
    • الإصابة بالتهاب الجلد التماسي.
    • الإصابة بالصدفية.
    • الإصابة بالطفح الجلدي.
    • الإصابة بالأكزيما.
    • إصابة الجلد بالالتهابات الفطرية.
    • الإصابة بسرطان الجلد.
    • الإصابة بداء الشواك الأسود. [1] [2]

    علاج اسمرار البشرة عند الأطفال

    يجب الابتعاد عن استخدام الكريمات المتوفرة في الأسواق لعلاج اسمرار الجلد عند الأطفال لاحتوائها على مكونات كيميائية، ويفضل دائمًا اللجوء إلى الطرق الطبيعية الآمنة، وفيما يأتي نبين طرق علاج اسمرار البشرة عند الأطفال:

    علاج اسمرار البشرة عند الأطفال بالسكر والليمون

    المكونات

    • ملعقتان كبيرتان من زيت الزيتون
    • أربع ملاعق كبيرة من الخميرة
    • كوب من عصير الليمون
    • كوب من السكر

    طريقة التحضير والاستخدام

    • يمزج زيت الزيتون مع الخميرة والسكر وعصير الليمون في وعاء.
    • يوضع المزيج على البشرة ويدلك ثم يترك لمدة ثلاثين دقيقة.
    • تشطف البشرة باستعمال الماء الفاتر.

    علاج اسمرار البشرة عند الأطفال بماء الورد

    المكونات

    • أربع ملاعق صغيرة من عشبة عين الديك
    • أربع ملاعق صغيرة من الجلسرين
    • ملعقتان صغيرتان من عصير الليمون
    • عبوة من كريم جونسون للأطفال
    • أربع ملاعق كبيرة من النشا
    • كوب من الماء
    • أربع ملاعق صغيرة من ماء الورد

    طريقة التحضير والاستخدام

    • يوضع النشا مع الماء في إناء على النار ويقلّب حتى تتكون عجينة.
    • يرفع المزيج عن النار ويضاف عشبة عين الديك، والجلسرين، وعصير الليمون، وكريم جونسون، وماء الورد.
    • تدهن بشرة الطفل بالمزيج ويترك لعشرين دقيقة ويغسل بالماء الفاتر.

    علاج اسمرار البشرة عند الأطفال بصابون الغار

    المكونات

    • ملعقة كبيرة ونصف من زيت الخروع
    • نصف علبة من الجلسرين
    • ملعقة كبيرة من الكركم
    • نصف ملعقة كبيرة من صابون الغار المبشور
    • نصف ملعقة كبيرة من زيت اللوز
    • نصف ملعقة كبيرة من زيت الزيتون

    طريقة التحضير والاستخدام

    • يخلط صابون الغار مع زيت الزيتون وزيت اللوز.
    • يضاف الكركم وزيت الخروع والجلسرين إلى المزيج مع خلط المكونات.
    • يوضع المزيج في الخلاط الكهربائي ويخلط جيدًا.
    • تدهن البشرة بالمزيج ويترك لمدة ساعتين.
    • يغسل الجسم بالماء الدافىء. [3]

    أسباب تغير لون وجه الطفل

    قد يتغير لون وجه الطفل في مراحل عمره لأسباب متعددة نذكر أبرزها فيما يأتي:

    تغير لون وجه الطفل للون الأصفر

    يصاب معظم الأطفال الرضع بالصفراء نتيجة لقيام الجسم بتكسير خلايا الدم الحمراء التي تحمل الأكسجين والتي يحتوي عليها الجسم بنسبة عالية الأمر الذي يؤدي إلى إنتاج مادة البيليروبين وهي عبارة عن مادة صفراء يصعب على الكبد التخلص منها، وتظهر على بياض العين ثم على الوجه وقد تظهر في جميع أنحاء الجسم إذا طانت الإصابة شديدة.

    وتجدر الإشارة بأن الصفراء يصاب بها الطفل بعد الولادة بيومين وعند البعض تظهر بعد أسبوع أو أكثر وفيما يأتي نذكر أبرز الأسباب المؤدية لإصابة الطفل بالصفراء:

    • قد تظهر الصفراء على جسم الطفل نتيجة الرضاعة الطبيعية.
    • إصابة الطفل بعدوى في الدم.
    • إصابة الطفل بالأمراض البكتيرية أو الفيروسية.
    • إصابة الطفل بالنزيف الداخلي أثناء عملية الولادة.
    • وجود مشاكل في كبد الطفل.

    تغير لون وجه الطفل للون الأزرق

    قد يظهر اللون الأزرق على وجه الطفل وحول فمه وفي جميع أنحاء جسمه، ويحدث هذا التغير نتيجة نقص الأكسجين في الجسم ومن الأسباب الأخرى لمؤدية لتغير لون وجه الطفل للون الأزرق بكاء الطفل، وقد تظهر بقع زرقاء في بعض مناطق الجسم نتيجة ضعف الدورة الدموية أو لوجود عيوب خلقية في القلب.

    تغير لون وجه الطفل للون الأسمر

    اسمرار بشرة الطفل قد يسببه عدم تطور الجهاز الهضمي ولوجد مشاكل في الكبد. [4]

    كيف أجعل طفلي أبيض البشرة

    يمكن اتباع بعض الإرشادات التي تمنح النضارة والتوهج لبشرة الطفل كما تعزز صحتها وتفتيح لونها، وفميا يأتي أبرز هذه الإرشادات:

    • عدم وضع أي منتجات تحتوي على مواد كيميائية على بشرة الطفل.
    • تجنب وضع الخلطات التي لم يتم التحقق من مصدرها على بشرة الطفل.
    • استخدام المنتجات الخاصة بالعناية للأطفال بحيث تكون خالية من الألوان والكحول.
    • الحرص على تقديم الأغذية الصحية للطفل لأن الجلد يتأثر بالأطعمة المتناولة.
    • عدم تعريض الطفل لأشعة الشمس الضارة، وأفضل الأوقات لتعريضه للشمس قبل االغروب وفي الصباح قبل الظهر. [5]

    سواد بين الفخذين للأطفال

    هناك العديد من أسباب تكون السواد بين الفخذين عند الأطفال، ولا يوجد خطورة في هذه الحالة إذ يجب اتباع العلاج الذي يصفه الطبيب المختص ويتلاشى السواد، وفيما يأتي أبرز أسباب سواد بين الفخذين للأطفال:

    • تعرض سطح الجلد للاحتكاك الذي يؤدي إلى احمرار الجلد وإصابته بالالتهاب، ويتحول فيما بعد إلى اللون الأسود.
    • التعرض وقلة تهوية الجسم.
    • التصاق الفخذين من الأمور التي تزيد من الرطوبة في منطقة الفخذين مما يتسبب باسودادها.
    • التحسس الناتج عن استخدام أنواع من الصابون أو الكريمات.
    • الإصابة بالالتهاب الفطري أو البكتيري.
    • ارتداء الملابس المصنوعة من النايلون. [6]

    هل وجدت ما يفيدك في مقالاتنا، إذا كنت مهتم اشترك بالنشرة الالكترونية لبشرتك وتعرف على أهم المعلومات والحلول لمشاكل البشرة المختلفة من خبراء البشرة لدينا.

  • أسباب اسمرار البشرة عند الأطفال