• أنواع التقشير الكيميائي

    تاريخ النشر: الإثنين، 26 أبريل 2021 آخر تحديث: الأربعاء، 28 أبريل 2021
    هذا الروتين يناسب التجاعيد والخطوط الرفيعة

    انتشرت تقنيات حديثة لتقشير البشرة في العيادات التجميلية مثل التقشير الكيميائي، والتقشير بالليزر، والتقشير الكيميائي وغيرها، وتعد عملية التقشير من الإجراءات التجميلية التي تجعل البشرة تبدو أكثر صحة وشبابًا كما تحسن من مظهرها وتزيد من نعومتها، وسنتعرف في هذا المقال على أنواع التقشير الكيميائي. 

    التقشير الكيميائي

    التقشير الكيميائي عبارة عن علاج يعمل على تحسين البشرة عن طريقة استخدام الأحماض التي تخلص الجلد من الخلايا التالفة، إذ يتم استهداف طبقتين من الجلد وهما الطبقة الخارجية وهي البشرة التي ترى بالعين والطبقة الثانية هي الأدمة التي تقع تحت البشرة وتتكون من غدد عرقية وبصيلات الشعر والنهايات العصبية، والخضوع للتقشير القوي يساهم في إزالة جزء صغيرة من الأدمة، ويمكن للتقشير الكيميائي علاج البشرة من فرط التصبغ، والاحمرار، والندوب، والمسام الواسعة، وحب الشباب.

    عند خضوع البشرة للتقشير الكيميائي يضع الطبيب حمض على مناطق الجلد الأكثر سُمكًا من الوجنتين والأنف والذقن ثم يضعه على مناطق الجلد الرقيقة مثل حول العينين وحول الفم، كما يضع الطبيب المطريات أو محلول الخل على الوجه بعد تقشيره لمساعدته على الشفاء، لأن التقشير الكيميائييسبب تقشر الجلد واحمراره، ويمكن أن تختفي هذه العلامات بعد مرور أسبوع أو أسبوعين. [1]

    فوائد التقشير الكيميائي

    التقشير الكيميائي إجراء تجميلي يهدف إلى تحسين المظهر العام للجلد بحيث يصبح أقل تجعدًا وملمسه ناعمًا، ويمكن لأي شخص إجراء تقشير كيميائي لليدين والرقبة وليس فقط للوجه، وفيما يأتي نذكر أبرز فوائد التقشير الكيميائي:

    • يساعد على علاج الجلد من التجاعيد التي تكونت نتيجة التعرض لأشعة الشمس أو نتيجة التقدم في السن.
    • يعمل على التخفيف من الخطوط الدقيقة التي تظهر حول الفم وتحت العينين.
    • يساعد على علاج البشرة من بعض أنواع حب الشباب.
    • يعمل على تحسين مظهر الندوب الطفيفة كما يمكن أن يساهم في تلاشيها.
    • يعمل على تحسين ملمس الجلد.
    • يساهم في التخفيف من البقع العمرية والنمش، كما يخفف من البقع الداكنة التي تظهر للمرأة أثناء فترة الحمل أو نتيجة تناول حبوب منع الحمل مثل الكلف. [2]

    أنواع التقشير الكيميائي

    خضوع البشرة للتقشير الكيميائي يساعد على تجديد سطحها وهناك عدة أنواع للتقشير الكيميائي نذكرها فيما يأتي:

    التقشير الكيميائي الخفيف

    التقشير الكيميائي الخفيف يستخدم في علاج البشرة من الجفاف ومن حب الشباب والتجاعيد الدقيقة إذ يعمل على إزالة طبقة الجلد الخارجية، وللصول على لنتائج يتم إجراء التقشير الكيميائي كل أسبوعين أو كل خمسة أسابيع.

    التقشير الكيميائي المتوسط

    يعمل التقشير الكيميائي على إزالة خلايا من البشرة ومن الجزء العلوي لطبقة الجلد المتوسطة وهي الأدمة، وتستخدم هذا النوع من التقشير في لتوحيد لون البشرة وعلاج مشكلة حب الشباب والندوب والتجاعيد، وللحصول على النتائج يجب تكرار هذا العلاج.

    التقشير الكيميائي العميق

    يعمل التقشير الكيميائي العميق على إزالة خلايا الجلد المحتمل أن تصاب بالسرطان كما يساهم في علاج الندوب والتجاعيد العميقة إذ يستهدف ها العلاج خلايا الجلد الأكثر عمقًا، ولا يجب تكرار هذا العلاج للحصول على النتائج. [3]

    متى يبدأ مفعول التقشير الكيميائي

    الأشخاص الذين يعانون من مشاكل البشرة ولا تستدعي هذه المشاكل لإجراء تجميلي أو القيام بالجراحة، لذا يتم اللجوء للتقشير الكيميائي بهدف الحصول على النتائج المرغوبة عن طريق الخضوع لعدة جلسات يفصل بين الجلسة والأخرى عدة أسابيع، لأن الجلسة الواحدة لا تكفي للحصول على النتيجة المطلوبة، وتظهر النتائج الأولية للتقشير الكيميائي بعد الخضوع للجلسة الثانية لكن النتائج النهائية تظهر بعد مرور شهرين إلى أربعة أشهر. [4]

    التقشير الكيميائي لحب الشباب

    يمكن للأشخاص المصابين بحب الشباب الطفيف الخضوع للتقشير الكيميائي للبشرة للتحسين من مظهرها كما يعمل على التقليل من الخطوط الدقيقة الناتجة عن ندوب الوجه والتعرض لأشعة الشمس، ويضع الطبيب المعالج محولًا كيميائيًا خفيفًا على البشرة ويعمل على علاج الجلد من الرؤوس السوداء والبيضاء كما يساهم في التخلض من خلايا الجلد الميتة وعلاج مشكلة انسداد المسامات، كما يساعد التقشير الكيميائي على تجديد خلايا البشرة وتحفيزها على النمو مجددًا، وللحصول على النتائج يجب الخضوع لعدد من جلسات العلاج، ومن الجدير بالذكر بأن هذه النتائج غير دائمة إذ لا تدوم لفترة طويلة، كما يترك التقشير الكيميائي آثارًا جانبية مثل تقشر الجلد واحمراره وتغير لون البشرة والإصابة بالتقرحات والتورم، ويستخدم الطبيب في علاج حب الشباب أدوات تعمل على إزالة الرؤوس السوداء والبيضاء والكيسات كما يساهم في تحسين مظهر البشرة بصورةٍ مؤقتة لكن قد تظهر الندوب في الأماكن التي تم علاجها. [5]

    أضرار التقشير الكيميائي

    للتقشير الكيميائي العديد من الفوائد للبشرة لكنه لا يخلو من الأضرار، وسنتعرف فيما يأتي على أضرار التقشير الكيميائي:

    الإصابة بتورم وتقشّر واحمرار الجلد

    بعد خضوع البشرة للتقشير الكيميائي يتم تعافيها طبيعيًا لكن هذا الإجراء يترك بعض الآثار ومنها احمرار الجلد الذي تعرض للتقشير الكيميائي المتوسط والعميق، وتجدر الإشارة بأن هذا الاحمرار يدوم لبضعة أشهر.

    إصابة الجلد بالتندب

    في بعض الحالات قد يصاب الجلد الذي خضع للتقشير الكيميائي لظهور التندب في الجزء السفلي من الوجه، ويمكن التخفيف من التندب باستخدام الأدوية الستيرويدية والمضادات الحيوية.

    حدوث تغيير في لون الجلد

    تتعرض البشرة لتغيرات في لونها بعد إجراء التقشير الكيميائي فقد يصبح لون الجلد أفتح من لون الطبيعي وهو ما يعرف بنقص التصبغ وقد يصبح لونه أغمق من الطبيعي أي ما يعرف بفرط التصبغ، فالتقشير الخفيف للجلد يسبب فرط التصبغ بينما التقشير العميق يسبب نقص التصبغ، والأشخاص الأكثر عرضة لهذه المشاكل هم أصحاب البشرة الملونة.

    الإصابة بالعدوى

    قد يصاب الشخص الذي خضع لإجراء التقشير الكيميائي بالعدوى الفيروسية أو الفطرية أو البكتيرية ومنها فيروس الهربس.

    إصابة الكبد أو الكلى أو القلب بالضرر

    التقشير الكيميائي العميق للبشرة يسبب الضرر بالكبد والكلى كما يتسبب بعدم انتظام ضربات القلب وإلحاق الضرر بعضلة القلب نتيجةً لاستخدام حمض الكربوليك الذي يعرف بالفينول، لذا يتم إجراء التقشير الكيميائي العميق في الجلسة الواحدة لجزء واحد تقسم على فترات تتراوح من عشر دقائق إلى عشرين دقيقة. [3]

    هل وجدت ما يفيدك في مقالاتنا، إذا كنت مهتم اشترك بالنشرة الالكترونية لبشرتك وتعرف على أهم المعلومات والحلول لمشاكل البشرة المختلفة من خبراء البشرة لدينا.

    1. "How do chemical peels work?" ، منشور على موقع medicalnewstoday
    2. "Chemical Peels and Your Skin" ، منشور على موقع webmd
    3. أ ب "التقشير الكيميائي" ، منشور على موقع mayoclinic
    4. "التقشير الكيميائي" ، منشور على موقع tajmeeli
    5. "طرق علاج حب الشباب: إجراءات طبية قد تساعد على تنظيف البشرة" ، منشور على موقع mayoclinic
  • أنواع التقشير الكيميائي

    الأربعاء، 12 أبريل 2017 الإثنين، 26 أبريل 2021