• اسمرار الوجه بعد التقشير البارد

    تاريخ النشر: الإثنين، 03 مايو 2021
    هذا الروتين يناسب التجاعيد والخطوط الرفيعة

    هناك العديد من الطرق المستخدمة في تقشير البشرة للتخلص من حب الشباب والآثار التي يتركها، وعلاج الندبات، والرؤوس السوداء، والتصبغات، والبقع وغيرها من المشاكل الأخرى، ويعتبر التقشير البارد أحد أنواع التقشير التي تتميز بسهولتها وسرعة إجرائها، وسنتعرف في هذا المقال على مشكلة اسمرار الوجه بعد التقشير البارد وطريقة العلاج المتبعة.

    ما هو التقشير البارد

    يعتبر التقشير البارد من أنواع التقشير التي أصبحت منتشرة بكثرة إذ يلجأ إليها الأشخاص بهدف علاج البشرة من الوردية، والأضرار التي تسببها أشعة الشمس، وخشونة البشرة بالإضافة إلى التجاعيد والخطوط الرفيعة، وعند إجراء التقشير البارد يتم استخدام حمض اللاكتيك الذي يعرف أيضًا بحمض اللبنيك لكن بتركيز منخفض، وذلك للحصول على نتائج رائعة دون أن يسبب الضرر للجلد، ويساعد حمض اللاكتيك في القضاء على البكتيريا كما يزيد من رطوبة البشرة ويخلصها من خلايا الجلد الميتة الأمر الذي يمنح البشرة المزيج من النعومة، ويمكن إجراء التقشير البارد لكافة أنواع البشرة.

    فوائد التقشير البارد

    إجراء التقشير البارد في عيادات التجميل وعند الأطباء المتخصصين يقدم العديد من الفوائد للبشرة نذكر منها ما يأتي:

    • يساعد التقشير البارد على التقليل من كمية الدهون الفائضة التي تفرزها البشرة خاصةُ البشرة الدهنية.
    • يعمل على علاج البشرة من حب الشباب ويحد من ظهوره.
    • يساهم في الحفاظ على كمية الكولاجين في الجلد كما يعزز صحة البشرة ويمنع ظهور علامات الشيخوخة المبكرة.
    • يساهم في علاج التصبغات الجلدية التي تسببها أشعة الشمس.
    • يزيد من نضارة البشرة إذ يخلصها من الأتربة والأوساخ والرواسب.
    • يساهم في علاج الخطوط التي تظهر في الوجه.
    • يعمل على علاج البشرة المصابة بالاحمرار والتهيج.
    • يساعد في علاج الندبات والبقع.
    • يساعد في القضاء على البثور.
    • يعمل على تجديد خلايا البشرة. [1]

    متى يتقشر الوجه بعد التقشير البارد

    يتعرض الشخص الذي خضع لإجراء التقشير البارد لتقشر الوجه، ويختلف ظهور هذه النتيجة من حالةٍ وأخرى، إذ تعتمد درجة تقشر الوجه على مدى استجابة البشرة وقدرتها على التحمل، كما يعتمد على تركيز المواد التي يتم استخدامها في التقشير البارد، وينصح بعد الخضوع لهذا الإجراء القيام بما يأتي:

    • ارتداء قبعة لحماية البشرة من أشعة الشمس.
    • تجنب استعمال منتجات التجميل على البشرة.
    • تجنب تعريض البشرة لأشعة الشمس المباشرة.
    • ينصح بتطبيق واقي الشمس كل ساعتين. [2]

    اسمرار الوجه بعد التقشير البارد

    للتقليل من اسمرار البشرة والتصبغات ينصح بإجراء التقشير البارد بعد فصل الصيف، إذ يمكن اللجوء إليه على مدار العام، وقد يترك هذا الإجراء آثارًا جانبية تتمثل بالإحساس بالحرقة، والتهيج الخفيف، والتشققات، والاحمرار، فخضوع البشرة للعلاج بالكوزميلان أو الديرماميلان يعرض البشرة للشعور بالحرقة والاحمرار نتيجة الحساسية، كما قد يصاب الشخص الذي خضع لهذا الإجراء للتقشر المفرط خاصةً في منطقة الفم والأنف مما يسبب الشعور بالحرقة الشديدة وعدم راحة المريض، وتجدر الإشارة بأن غسل الوجه من النقاع يساعد في التخلص من الاحمرار والتهيج وتصبح البشرة مشدودة، وبعد بضعة أيام تتلاشى جميع الآثار الجانبية. [3]

    علاج تصبغات البشرة بعد التقشير البارد

    يمكن علاج تصبغات البشرة بعد التقشير البارد باستخدام الطرق الطبيعية نذكر منها ما يأتي:

    علاج تصبغات البشرة بعد التقشير البارد بهلام الصبار

    يمكن الحصول على هلام الصبار من الصيدلية كما يمكن الحصول عليه من خلال عمل شق في ورقة الصبار واستخراج الهلام منها، ويطبق على البشرة ويترك لمدة خمس عشرة دقيقة ثم يغسل بالماء الفاتر.

    علاج تصبغات البشرة بعد التقشير البارد بالنشا وماء الورد

    توضع كمية مناسبة من النشا في إناء ويضاف إليها مقدار من ماء الورد، يوضع على نار منخفضة مع تحريكه باستمرار للحصول على مزيج كريمي القوام، يترك حتى يبرد ثم يطبق على الوجه ويترك لعشرين دقيقة ويغسل بالماء.

    علاج تصبغات البشرة بعد التقشير البارد بالشوفان والعسل

    تخلط ملعقة كبيرة من الشوفان الناعم مع ملعقتين كبيرتين من العسل ويطبق الخليط على الوجه، ثم يترك لخمس عشرة دقيقة ويغسل الوجه بالماء. [4]

    الترطيب بعد التقشير البارد 

    يجب القيام بترطيب البشرة بعد خضوعها للتقشير ويمكن ذلك باتباع ما يأتي:

    الترطيب بعد التقشير البارد بزيت السمسم

    تطبيق زيت السمسم على البشرة يساهم في علاجها من الجفاف إذ يوفر لها الترطيب العميق كما يساعد على التخفيف من الحكة، ويستخدم كبديل طبيعي عن المرطبات التجارية، وتوضع كمية قليلة منه على الجلد ويترك لمدة عشر دقائق إلى خمس عشرة دقيقة ثم يغسل الجلد بالماء، ويجب تطبيقه يوميًا.

    الترطيب بعد التقشير البارد بزبدة الحليب

    وضع زبدة الحليب على البشرة يوفر لها الترطيب العميق كما أن الجلد يمتصها بسرعة، ويساعد على حماية البشرة من ظهور الخطوط الرفيعة ويساهم في التخفيف من التجاعيد.

    الترطيب بعد التقشير البارد بالحليب

    يعتبر الحليب من أفضل المرطبات الطبيعية التي تدخل في تصنيع الكريمات ومن مزاياه سرعة امتصاصه من قِبل البشرة واختراقه المسام، ويستخدم من خلال غمس قطنة نظيفة بالحليب الطازج ويدهن به الوجه ويترك إلى أن يجف ثم يغسل باستعمال الماء الفاتر.

    الترطيب بعد التقشير البارد بزيت جوز الهند

    يطبق القليل من زيت جوز الهند على البشرة بعد غسلها بالماء الفاتر، ويترك ليلة كاملة وفي الصباح يغسل الوجه بالماء الدافىء، ويجب استخدامه لمدة سبعة أيام. [5]

    حروق التقشير البارد

    قد تتعرض البشرة بعد خضوعها لإجراء التقشير البارد لحروقٍ طفيفة وفيما يأتي نذكر وضفات طبيعية لعلاج هذه الحروق:

    الزبادي والعسل لعلاج حروق التقشير البارد

    تخلط ثلاث ملاعق كبيرة من العسل مع ملعقتين من الزبادي، ويوضع المزيج على البشرة ويفضل أن يترك لمدة خمس عشرة دقيقة أو إلى أن يجف، وبعدها يتم غسل الوجه باستعمال الماء الدافىء، ويرطب الوجه بكريم ترطيب طبيعي.

    الخيار والجلسرين لعلاج حروق التقشير البارد

    تقشر حبتين من الخيار وتبرش ثم توضع في وعاء، ويضاف مقدار ملعقة كبيرة من الجلسرين وملعقة كبيرة من الطحين الأبيض، وتخلط المكونات جيدًا للحصول على خليطٍ قوامه لزج، وبعدها يتم تطبيقه على البشرة ويترك لمدة خمس وعشرين دقيقة إلى أن يتغلغل في الجلد، ويتم إزالته بشطف الوجه باستعمال الماء الدافىء، ويدهن الوجه بالكريم الليلي. [6]

    هل وجدت ما يفيدك في مقالاتنا، إذا كنت مهتم اشترك بالنشرة الالكترونية لبشرتك وتعرف على أهم المعلومات والحلول لمشاكل البشرة المختلفة من خبراء البشرة لدينا.

  • اسمرار الوجه بعد التقشير البارد

    الأربعاء، 12 أبريل 2017 الإثنين، 03 مايو 2021