• التقشير البارد لآثار حب الشباب

    تاريخ النشر: الأربعاء، 19 مايو 2021
    هذا الروتين يناسب البثور والرؤوس السوداء

    يعتبر حب الشباب من أكثر المشاكل الجلدية شيوعًا عند الكثير من الأشخاص، ويترك حب الشباب آثارًا وحفرًا وندبات على الوجه وبعض المناطق المختلفة في الجسم وهي مشكلة غير مرغوب فيها وتسبب الإنزعاج عند الكثيرين، وبالتالي تبحث الكثير من السيدات على طرق فعالة للتخلص من آثار حب الشباب والندبات سواء بالعلاجات الطبية المتوفرة في الصيدليات أو من خلال تطبيق الخلطات الطبيعية الفعالة في إزالة هذه الآثار والتي تساعد أيضًا في التقليل من التورم في المناطق المصابة به والتقليل من الاحمرار، وفي هذا المقال سنتعرف على طريقة التقشير البارد لآثار حب الشباب.

    ما هو التقشير البارد

    تعتبر تقنية التقشير البارد من أحدث التقنيات التي تستخدم فيها بعضًا من المواد الكيميائية التي تعمل على تقشير البشرة كما أنه يستخدم فيها بعضًا من الأحماض مثل حمض اللاكتيك وحمض الكوجيك، وتعتبر تقنية التقشير البارد وسيلة فعالة لتخليص البشرة من البقع والنمش التي تسببها أشعة الشمس الحارة كما أنها وسيلة فعالة للتخلص من الآثار الناتجة بسبب الإصابة بحب الشباب وتخلص أيضًا من البقع الداكنة، ومن أهمية التقشير البارد نذكر ما يلي:

    • تساعد تقنية التقشير البارد على توحيد لون البشرة وتخليصها من التصبغات والبقع الداكنة.
    • تساهم عملية التقشير البارد في تخليص البشرة من آثار حب الشباب بفعالية.
    • تساهم تقنية التقشير البارد في علاج الرؤوس البيضاء والسوداء عن البشرة.
    • تساعد تقنية التقشير البارد في منع ظهور التجاعيد وعلامات التقدم في السن وتعالج هذه المشكلة بفعالية.
    • تساعد تقنية التقشير البارد على زيادة نضارة البشرة وإعادة حيويتها وإشراقتها كونها تعمل على تجديد خلايا البشرة وتخليصها من خلايا الجلد الميتة مما يمنح البشرة المظهر الصحي.
    • تساعد تقنية التقشير البارد على علاج مشاكل النمش والكلف في البشرة.

    التقشير البارد لآثار حب الشباب

    تعتبر تقنية التقشير البارد للتخلص من آثار حب الشباب فعاله جدًا، حيث تظهر النتائج بشكل فوري عند البعض إذ إن نتائج التقشير البارد تظهر بشكل مختلف من سيدة لأخرى على الوجه وعلى أي جزء من أجزاء الجسم، لأنه درجة قوة وتحمل كل بشرة يختلف عن البشرة الأخرى، كما أن نتائجها تعتمد على صحة السيدة العامة وعلى تاريخها المرضي ومقدار التركيز الذي استخدم في هذه العملية بحيث يكون له تأثير مختلف على ظهور نتائج التقشير البارد، وبكل الأحوال فإن نتيجة التقشير البارد تظهر من الجلسة الأولى وخلال بضعة أيام فقط من إجراء عملية التقشير.

    وتعتبر طريقة التقشير البارد لآثار حب الشباب فعالة في تخليص البشرة من خلايا الجلد الميتة بطريقة كيميائية وتجديد خلايا البشرة، لذلك تنصح السيدات اللواتي يعانين من البشرة الحساسة أو المصابات بأمراض جلدية باستشارة طبيب جلدية قبل الخضوع لعملية التقشير البارد لمنع تهيج البشرة. [1]

    هل التقشير البارد يزيل آثار حب الشباب؟

    إن اللجوء لتقنية التقشير البارد لإزالة آثار حب الشباب تعتبر فعالة للغاية حيث يتم استخدام كريمات هلامية حمضية ومواد كيميائية وتساعد هذه المركبات على احتفاظ البشرة بأعلى تركيز من أيونات الهيدرونيوم التي يتغلغل إلى عمق البشرة، كما أن هذه المركبات تساعد في الحفاظ على البنية الأساسية للبشرة، وتعمل أيضًا على تعزيز إنتاج مادة الكولاجين في البشرة وتحفيز خلايا البشرة وبالتالي تساعد هذه التقنية على زيادة نضارة البشرة وحيويتها كما أنها تقنية فعالة في علاج بعض الأمراض الجلدية وعلاج حب الشباب وإزالة الندبات والبقع. [2]

    خطوات التقشير البارد للوجه

    إليكِ خطوات التقشير البارد للوجه بشكل مفصل فيما يلي:

    1. تعتبر تقنية التقشير البارد للوجه أفضل بديل لجلسات التقشير الكيميائي وتعد آمنة لأنها لا تؤدي إلى احمرار على الجلد الذي تتم معالجته ولا تسبب أي ألم، كما أنها تقنية آمنة جدًا لجميع أنواع البشرة ويمكن استخدام تقنية التقشير البارد في جميع مناطق الجسم دون خوف أو قلق.
    2. يتم تحديد طريقة العلاج المناسبة حسب تشخيص الطبيب المختص للبشرة إذ يجب عليه في البداية أن يتعرف على المشاكل التي تعاني منها البشرة وعندما تبدأ جلسات التقشير البارد فإن الطبيب المختص يقوم بعملية تعقيم وتطهير المنطقة التي علاجها بالغسول الذي يناسب نوع البشرة ومشكلتها ويستخدم أيضًا الكحول في عملية التعقيم والتطهير.
    3. يقوم الطبيب المختص بتوزيع كريمات موضعية تحتوي على أحماض بتركيز منخفض على الجلد وأهم هذه الأحماض هي: حمض الإسكوربيك، وحمض الكوجيك، وحمض اللاكتيك، ثم يقوم بترك هذا الكريم لمدة معينة على بشرة الوجه وتختلف المدة بحسب اختلاف الشركة التي قامت بإنتاج الكريم وعلى حسب نوع الأحماض التي يتم استخدامها.
    4. تقوم الأحماض في الحفاظ على بنية الجلد الأساسية كما أنها تحفز خلايا الجلد على زيادة إنتاج مادة الكولاجين في الأدمة، مما يساعد على تجديد البشرة وتعزيز نمو الجلد.
    5. تحتاج السيدة في المتوسط من 4 إلى 6 جلسات تقشير بارد للوجه، ومعدل الجلسة كل 3 إلى 4 أسابيع، ويمكن استخدام جلسات التقشير البارد لإزلة آثار حب الشباب بمفردها في كورس علاجي، وقد يتم في بعض الأحيان الاستعانة ببعض الجلسات الأخرى مثل جلسات الميزوثيرابي أو جلسات الكيو سويتشد ليزر وذلك ليتم الحصول على نتائج أفضل. [3]

    أضرار التقشير البارد للوجه

    هناك بعضًا من العيوب والأضرار التي واجهت مستخدمي تقنية التقشير البارد على الرغم من أن جميع خبراء التجميل ينصحون بإجراء عملية التقشير البارد باعتباره أفضل من التقنيات الأخرى، وفيما يلي سنوافيكِ سيدتي بأضرار التقشير البارد للوجه:

    • يؤدي التقشير البارد إلى حدوث إصابة الجلد بالفيروسات عند البعض كما يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالالتهابات البكتيرية مما يؤثر على البشرة الداكنة.
    • قد تكون نتائج تقنية التقشير البارد لها أثار عكسية عند صاحبات البشرة الحساسة فمن الممكن أن تصاب هذه البشرة ببعض المشاكل والاحمرار والالتهابات.
    • قد تسبب عملية التقشير البارد لظهور بعض الحبوب على الوجه وذلك بسبب إجراءات غير سليمة قام بها الطبيب في عملية التقشير.
    • قد تسبب عملية التقشير البارد حدوث احمرار وتورم في البشرة وهذه النتائج تظهر بعد الجلسات مباشرة وقد تحتاج بعض الوقت لعلاجها واختفائها.

    هل وجدت ما يفيدك في مقالاتنا، إذا كنت مهتم اشترك بالنشرة الالكترونية لبشرتك وتعرف على أهم المعلومات والحلول لمشاكل البشرة المختلفة من خبراء البشرة لدينا.

  • التقشير البارد لآثار حب الشباب