• تعرفي على أهمية ترطيب البشرة بشكل يومي

    الأربعاء، 12 أبريل 2017 الأحد، 16 أكتوبر 2016

    من المفاهيم الخاطئة عن استخدام مرطبات البشرة والكريمات هي أنها تزيد البشرة رطوبة ونعومة بفضل مكوناتها، ولكن المفهوم الصحيح والأكثر دقة هو أن هذه المرطبات تساعد على حبس الرطوبة في البشرة، وتحميها من الجفاف. لهذا السبب، ينصح باستخدام مستحضرات الترطيب بعد الاستحمام أو غسل البشرة، ففي هذه اللحظات تكون نسبة الرطوبة في البشرة أعلى من غيرها في أوقات النهار.  

    ترطيب البشرة خلال النهار:

    في الصباح، ننصحك بالترطيب بعد غسيل البشرة والانتهاء من الروتين الصباحي، وبهذه الطريقة أنت تحافظين على نسبة الرطوبة في البشرة بعد الغسول. تأكدي من اختيار الزيوت أو كريمات الترطيب التي تناسب نوع بشرتك وحالتها.

    ترطيب البشرة في المساء:

    بعد نهار طويل، لا تنسي أن تغسلي بشرتك وتنظفيها من أي أوساخ أو شوائب قد تتعرض لها البشرة خلال النهار، وللانتهاء من الروتين، استخدمي كريم الترطيب الأنسب للبشرة والذي يناسب أوقات المساء.

    ترطيب البشرة بعد الاستحمام:

    لا تنسي أن تغذي بشرتك بالزيوت والكريمات المرطبة بعد الاستحمام، وبهذه الطريقة تحتفظ البشرة بالرطوبة، وتزداد نعومة، وتخف نسبة تعرضها للجفاف.

  • تعرفي على أهمية ترطيب البشرة بشكل يومي

    الأربعاء، 12 أبريل 2017 الأحد، 16 أكتوبر 2016