• تغيرات البشرة في رمضان وسبل علاجها

    الأربعاء، 12 أبريل 2017 الأحد، 07 مارس 2021
    هذا الروتين يناسب البشرة الجافة البشرة المختلطة البشرة الدهنية البشرة العادية البشرة الحساسة البشرة المتقدمة بالعمر جفاف البشرة

    تتعرض البشرة للعديد من المشاكل التي تسببها العوامل البيئية وممارسة العادات اليومية الخاطئة مثل الجفاف وانتشار الحبوب والبثور والبقع الداكنة وبهتان البشرة، ومع حلول شهر رمضان الكريم تجد الكثير من النساء الفرصة في علاج هذه المشاكل فإن للصيام الكثير من الفوائد على صحة الجسم والبشرة ككل، إلا أن العادات الخاطئة في هذا الشهر الكريم تسبب بعض المشاكل للبشرة، وفي هذا المقال سنتعرف على تغيرات البشرة في رمضان وسبل علاجها.

    فوائد الصيام للبشرة

    بينت العديد من الدراسات على أن للصيام الكثير من الفوائد للبشرة فدعينا نتعرف على أبرز فوائد الصيام للبشرة خلال السطور الآتية:

    • يساعد الصيام على تطهير الجسم من السموم مما يفيد البشرة بشكل كبير إذ يخلصها من حب الشباب والبثور وخاصة في الأيام الأولى من الصيام، إذ يقوم الجسم بعملية التنظيف الفسيولوجية بدلًا من أن يهضم الجهاز الهضمي الطعام ويتم تحليله في الدم.
    • يساهم الصيام على تنقية البشرة بعد أن يعتاد الجسم على الصوم، إذ يصبح الجلد حسن المظهر خلال اليوم الرابع وما يليه من الصوم.
    • تخليص البشرة من الشوائب وذلك عند تناول كميات مناسبة من الخضار والفواكه الغنية بالفيتامينات التي تزيد قدرة البشرة في تنقية البشرة وزيادة نضارتها.
    • يساعد الصيام في التخلص من الأمراض الجلدية المختلفة مثل الصدفية، والتهاب الجلد، والأكزيما وهذا ما أكده أخصائيين طبيين في الجلد وذلك باعتبار أن نظام الصيام يساعد في علاج الكثير من الأمراض الجلدية فمن خلال الصوم تتحسن صحة الجلد.
    • يساعد الصيام في مقاومة الجلد للبكتيريا والعديد من الأمراض الجرثومية المعدية التي قد تصيب الجلد من خلال قلة نسبة الماء بالدم مما يجعل نسبته تقل أيضًا في الجلد وبالتالي تزيد مناعة الجلد ضد الأمراض.
    • يحد الصيام من الكثير من المشاكل التي قد تصيب البشرة مثل البثور، والدمامل، وحب الشباب وتقليل إفرازات البشرة الدهنية.

    يساعد الصيام في خفض انتشار الأمراض الجلدية بمساحات كبيرة مثل الصدفية. [1]

    مشكلات البشرة في رمضان

    تتعدد المشاكل التي تصيب البشرة في رمضان، ندعوكِ لتتعرفي عليها خلال السطور الآتية:

    • جفاف البشرة نتيجة نقص السوائل في الجسم: ففي شهر رمضان المبارك تمتد ساعات الصيام لإثنتي عشر ساعة تقريبًا في معظم الدول العربية وبالتالي يجب الحرص على تعويض الجسم بكمية كافية من السوائل وذلك للحفاظ على رطوبة الجلد ومنع تعرضها للجفاف فهذه المشكلة تؤدي لظهور مشاكل أخرى في البشرة مثل ظهور الوجه متعب ومرهق وبهتان البشرة، ولتجنب هذه المشاكل يجب الحرص على تناول كمية كافية من الماء والعصائر الطبيعية المختلفة خلال الفترة الممتدة بين الإفطار والسحور، كما يجب تطبيق كريم مرطب مرتين في اليوم. ومن خلال ترطيب الجسم بكمية كافية من السوائل واتباع النصائح التي تمنع جفاف البشرة تصبح البشرة أكثر نضارة ورطوبة كما تمنع ظهور علامات التعب والإرهاق على البشرة وتمنع ظهور التجاعيد المبكرة.
    • تعريض البشرة لدرجة حرارة مرتفعة مثل أشعة الشمس: تعتبر من المشاكل الشائعة التي تعاني منها الكثير من النساء نتيجة تعرض البشرة بصورة مباشرة لأشعة الشمس سببًا رئيسيًا لجفاف البشرة وقلة رطوبتها وزيادة الدهون والترسبات فيها وتوسع مسامها وظهور التجاعيد والرؤوس السوداء فيها مما يجعل مظهرها يبدو باهتًا ومرهقًا وخاصة أثناء الصيام لذلك يجب اعتماد واقي من أشعة الشمس بدرجة حماية عالية، والحرص على تنظيف البشرة باستمرار خلال اليوم باستعمال منظف مناسب لنوع البشرة.
    • خلل في النظام الغذائي: يفقد الجسم والبشرة أيضًا التوازن في شهر رمضان المبارك نتيجة اختلاف كمية الطعام وأنواعه مما يؤثر على حيوية ونضارة البشرة، لذلك يجب الحرص على تجنب الإكثار من تناول الأطعمة الدسمة والأغذية الغنية بالدهون والإكثار من تناول الوجبات الغنية بالخضار والسلطات إلى جانب تناول الفواكه بعد وجبة الإفطار والتقليل من شرب المشروبات الغنية بالكافيين مثل القهوة والشاي كونها تؤثر على البشرة بشكل سلبي إن تم الإكثار من شربها.
    • السهر وعدم النوم لساعات كافية خلال اليوم: يؤدي السهر لوقتٍ متأخر واختلال ساعات النوم في رمضان لفقدان الساعات الضرورية لتجديد البشرة ومن خلال النوم لساعات كافية وعدم السهر لوقتٍ متأخر يتم تغذية البشرة وتنشيطها وتجديدها بشكل طبيعي وتحفيظ الكولاجين لذلك يجب الانتظام في ساعات النوم لأنها تعكس حيوية وشباب البشرة وتجنب ظهور الهالات السوداء التي تظهر بسبب السهر واختلال ساعات النوم.
    • ظهور هالات سوداء: تعتبر مشكلة ظهور الهالات السوداء حول العيون من المشاكل التي تعاني منها الكثير من السيدات أثناء الصيام وتعتبر هذه المنطقة الأكثر حساسية عن باقي أنحاء الجلد، لذلك ينصح بتجنب السهر وتناول كميات كبيرة من الماء إلى جانب استخدام مستحضرات العناية بمنطقة حول العينين. [2]

    علاج جفاف البشرة في رمضان

    هناك العديد من الطرق الطبيعية المتوفرة في المنزل يمكنكِ من خلالها علاج جفاف البشرة في رمضان، نذكر منها ما يلي:

    قناع الأفوكادو والعسل لعلاج جفاف البشرة في رمضان

    • اخلطي ملعقة كبيرة من الأفوكادو المهروس مع ملعقة صغيرة من العسل وملعقة صغيرة من الماء الفاتر جيدًا حتى يمتزج الخليط.
    • اغسلي وجهكِ بالماء الفاتر جيدًا، ثم وزعي الخليط على بشرتكِ ودلكيها بحركاتٍ دائرية لمدة دقيقة.
    • اتركي القناع على بشرتكِ لمدة ربع ساعة، ثم اغسليها بالماء الدافئ وجففيها جيدًا.
    • كرري تطبيق القناع مرتين في الأسبوع لتحصلي على أفضل النتائج.

    قناع الحليب والفراولة لعلاج جفاف البشرة في رمضان

    • اخلطي ملعقة صغيرة من مربى الفراولة مع ملعقة كبيرة من الحليب المجفف جيدًا حتى يمتزج الخليط تمامًا.
    • طبقي الخليط على بشرتكِ واتركيه لمدة ربع ساعة.
    • اغسلي بشرتكِ بالماء الدافئ ثم مرري مكعبًا من الثلج المجمد بماء الورد فقط دون إضافات على بشرتكِ.
    • كرري الوصفة مرة على الأقل في الأسبوع لتحصلي على أفضل النتائج.

    كيف أعتني ببشرتي في رمضان

    هناك العديد من العادات الصحية التي تجنبكِ جفاف البشرة خلال شهر رمضان المبارك، وإليكِ بعضًا من الإرشادات الهامة للعناية ببشرتكِ في شهر رمضان:

    • تجنبي تعريض بشرتكِ لأشعة الشمس والحرارة أثناء الصيام.
    • تناولي ما لا يقل عن لترين من الماء يوميًا بعد وجبة الإفطار إلى جانب شرب العصائر الطبيعية.
    • قللي من شرب المشروبات الغنية بالكافيين والمشروبات الغازية.
    • أكثري من تناول الخضار والفاكهة وخاصة على وجبة الإفطار.
    • طبقي كريم مرطب على بشرتكِ مرتين في اليوم.
    • حافظي على تنظيف بشرتكِ باستعمال غسول مناسب.
    • حافظي على النوم لعدد ساعات كافية يوميًا.
    • قللي من تناول الأطعمة الدسمة والحلويات.
  • تغيرات البشرة في رمضان وسبل علاجها

    الأربعاء، 12 أبريل 2017 الأحد، 07 مارس 2021