• تنظيف البشرة في العيادات

    تاريخ النشر: الجمعة، 30 أبريل 2021
    هذا الروتين يناسب تصبغات البشرة

    يلجأ العديد من الأشخاص ذكورًا وإناثًا لتنظيف البشرة في العيادات المتخصصة، إذ في الوقت الحالي أصبح تنظيف البشرة أمرًا هامًا بل ضروريًا لا يمكن الاستغناء عنه، وذلك لعدة أسباب منها: التخلص من جفاف البشرة، وزيادة نضارتها، وعلاجها من الرؤوس السوداء، وإزالة الحبوب والبثور، والتقليل من كمية الزيوت، وتقشير الجلد، والتخلص من خلايا الجلد الميتة وغيرها من المشاكل الأخرى، ويجب الذهاب لطبيب متخصص وماهر في عمله للقيام بعمله بصورةٍ صحيحة بهدف حمتية البشرة من الأضرار التي تنتج عن اتباع خطوات خاطئة أثناء إجراء تنظيف البشرة، وسنتعرف في هذا المقال على طريقة تنظيف البشرة في العيادات.

    تنظيف البشرة

    المشاكل التي تتعرض لها البشرة تنتج عن عدة عوامل من ضمنها حدوث خلل نسيج الجلد أو خلل في عملية تجديد خلايا الجلد، كما أنّ البشرة تتعرض يوميًا للعوامل الخارجية التي تزيد من هذه المشاكل ومنها الهواء البارد، وحرارة الشمس، واستخدام منتجات الخاصة بالتجميل مثل المكياج، والتدخين، الأمر الذي يستدعي تنظيفها بصورةٍ جيدة.

    تنظيف البشرة في العيادات

    الحصول على بشرة أكثر شبابًا وجمالًا ونعومة حلم كل فتاة أو سيدة، الأمر الذي يجعل من استخدام منتجات العناية بالبشرة ضرورة ملحة لكن اللجوء لهذه المنتجات وغيرها من الوسائل يتطلب إنفاق مبالغ باهظة في حين يمكن القيام بتنظيف البشرة في المنزل للحفاظ على تألقها ونضارتها دون بذل مجهود وبتكلفة معقولة من خلال استعمال الزيوت والكريمات والأمصال، ونرى الكثير من الناس في وقتنا الحالي يتجهون إلى العيادات التجميلية لتنظيف البشرة باحترافية وتسمى هذه الطريقة بالفيشل أو HydraFacial، وتعد هذه الوسيلة من الوسائل السهلة التي تحافظ على صحة الجلد لفترة طويلة، ومن أنواع تنظيف البشرة في العيادات نذكر ما يأتي:

    • تنظيف البشرة الذي يختص بمنحها الاسترخاء.
    • استعمال الأكسجين لتنظيف البشرة.
    • استعمال قناع الذهب لتنظيف البشرة.
    • استخدام المايكرو ديرما بريجن.
    • تنظيف البشرة الخاص بالنوع الحساس.
    • استعمال الكافيار لتنظيف البشرة.
    • تنظيف البشرة بالليزر.
    • استخدام تقنية البوتكس لتنظيف البشرة.
    • تنظيف المنطقة تحت العين.
    • استخدام فيتامين ج لتنظيف البشرة. [1]

    فوائد تنظيف البشرة في العيادات

    تساعد تقنية تنظيف البشرة على تحسين مظهر البشرة من حيث اللون والملمس، كما يتم علاجها من معظم المشاكل، إذ تقشّر مسامات البشرة بعمق مما يساهم في إزالة الشوائب والأوساخ منها، وتستخدم مواد خاصة وأمصال على الوجه بعد خضوعه للتنظيف، ومن أهم فوائد تنظيف البشرة في العيادات نذكر ما يأتي:

    • يساعد في علاج البشرة من حب الشباب ومن الندبات التي يتركها حب الشباب، وذلك من خلال تنظيف البشرة العميق الذي يعمل بدوره على إزالة خلايا الجلد المتراكمة التي تسبب انسداد المسامات.
    • يساهم في التخلص من الرؤوس السوداء التي تتكون على البشرة خاصة البشرة الدهنية.
    • يساعد في علاج الوردية التي تعد من الأمراض الجلدية المنتشرة، لذا يعتبر تنظيف البشرة من العلاجات التجميلية الآمنة للبشرة الحساسة.
    • يعمل على محاربة علامات الشيخوخة إذ يعمل تنظيف البشرة على التخفيف من الخطوط الدقيقة، والتقليل من فرط التصبغ، وتقليص حجم المسامات. [2]

    خطوات تنظيف البشرة في العيادات

    يعتبر تنظيف البشرة في العيادات من الأمور الهامة من أجل علاج الجلد من الشوائب واستعادة نضارته وفيما يأتي سنتعرف على خطوات تنظيف البشرة في العيادات:

    • في البداية يقوم الطبيب بعمل مساج للبشرة في الرقبة والوجه إذ يتم الضغط على الأماكن التي تتواجد فيها الدهون وذلك بهدف إخراج الدهون الزائدة من مسامات الجلد.
    • يضع الطبيب بعد الانتهاء من المساج وضع واقي على منطقة العينين.
    • يتم تعريض البشرة للأكسجين وهو بخار الأوزون وذلك لتعقيم الجلد من البكتيريا.
    • يتم استخدام أدوات معينة لإزالة الرؤوس السوداء ويمكن إزالتها أيضًا بواسطة اليدين بصورةٍ صحيحة وبرفق.
    • يضع الطبيب قناع يتكون من مواد مضادة للبكتيريا وذلك من أجل حماية البشرة المصابة بالبثور من الإصابة بالالتهابات.
    • تعرّض البشرة للأشعة تحت الحمراء وذلك بهدف حماية الجلد من الإصابة بالتهيج أو الاحمرار الذي ينتج عن الضغط الكبير عليه للتمكّن من إزالة الرؤوس السوداء.
    • تغطى مسامات البشرة بقناع يتميز بخصائصه القابضة وذلك بهدف التقليل من المسامات التي تنتج عن استخراج الدهون منها.
    • يضع الطبيب على البشرة كريم خاص لعمل مساج للبشرة وهذا الكريم يتلاءم مع نوعية البشرة، وأثناء عمل المساج يتم الضغط على أماكن محددة في الرقبة والوجه والجلد الموجود تحت الرقبة.
    • تطبيق أدوية ومستحضرات خاصة للبشرة، وتكون هذه الأدوية والمستحضرات تتلاءم مع نوعية البشرة كما تعالج المشاكل التي أصيبت بها.
    • توضع منتجات في مناطق محددة من البشرة ومنها، المنطقة حول العينين التي تعاني من التصبغات والهالات السوداء، كما توضع هذه المنتجات على الأماكن التي تتواجد فيها التجاعيد مثل منطقة الجبهة والمنطقة حول العينين والمنطقة حول الفم.
    • بعد الانتهاء من إجراء تنظيف البشرة يجب الحفاظ عليها من خلال تجنب استخدام مستحضرات المكياج وغيرها من الكريمات على البشرة إلا بعد مرور ساعتين على الأقل، كما يجب تجنب التعرض لأشعة الشمس لمدة ثلاثة أيام بهدف حماية البشرة من الإصابة بالالتهاب. [3]

    أضرار تنظيف البشرة في العيادات

    يعد إجراء تنظيف البشرة في العيادات من الطرق الفعالة في علاج البشرة من المشاكل المصابة بها كما تزيد من نضارتها ونقائها وعلاجها من الحبوب والبثور والتصبغات والهالات السوداء، لكن لا يخلو أي إجراء من حدوث بعض المشاكل أو المضاعفات، وبشكلٍ عام تعتبر الأضرار الناتجة عن تنظيف البشرة في العيادات قليلة جدًا، وهذ السبب الذي يجعل العديد من الأشخاص اللجوء إليه باعتباره من الخيارات المحببة والآمنة، وسنتعرف فيما يأتي على الآثار الجانبية التي قد يتعرض لها الشخص الذي خضع لإجراء تنظيف الوجه في العيادات:

    • قد يلاحظ الشخص الذي خضع لإجراء تنظيف البشرة في العيادات إصابة الجلد المعالَج بالليونة.
    • قد يعمل هذا الإجراء على إظهار ملامح الوجه الخاصة بالمريض بحيث يبدو بعمرٍ أكبر من عمره الحقيقي.
    • قد تصاب الشفاه بالامتلاء. [4]

    هل وجدت ما يفيدك في مقالاتنا، إذا كنت مهتم اشترك بالنشرة الالكترونية لبشرتك وتعرف على أهم المعلومات والحلول لمشاكل البشرة المختلفة من خبراء البشرة لدينا.

  • تنظيف البشرة في العيادات

    الأربعاء، 12 أبريل 2017 الجمعة، 30 أبريل 2021