facebook

روتين يومي للعناية ببشرة اليدين

بواسطة: dinaalsarisi الأربعاء، 16 سبتمبر 2020
  • روتين يومي للعناية ببشرة اليدين

    اليد وهي طرف من الأطراف العلوية من جسم الإنسان، وتتصل اليد بالساعد عن طريق منطقة تسمى بالمعصم، وتتكون اليد من خمسة أصابع تسمح وبشكل كبير تحسس الأشياء وتلمسها، ومن الوظائف التي تقوم بها الأسابع مسك الأشياء، وتشكل اليد أداة هامة للإنسان تسمح له بأداء أعماله المختلفة، وتعد اليد الجزء الهام والمتميز عن بقية الأعضاء لأنها تعتبر أكبر جزء حسي، وفي هذا المقال سنتعرف على روتين يومي للعناية ببشرة اليدين.

    أهمية العناية باليدين

    هناك العديد من الأهميات التي تعود بالفائدة عن طريق العناية باليدين ومنها ما يلي:

    • تسهم العناية باليدين في الحفاظ على المظهر الخارجي لليدين.
    • تساعد العناية باليدين بتخليصهم من البكتريا المسببة للأمراض الجلدية.
    • تسهم العناية باليدين بتخليصهم من مسببات الأمراض الباطنية.
    • تعمل العناية باليدين بالحفاظ على ترطيب الجلد الموجود في اليدين.
    • تقلل العناية باليدين من التشققات، والخشونة.
    • تغير العناية باليدين لونهما وتعمل على تفتيح لون البشرة.
    • تسهم وبشكل فعال في إعادة نضارة اليدين.
    • تعتبر العناية باليدين من أهم عمليات التعقيم التي تسهم بشكل فعال في قتل مسببات الأمراض العامة.
    • زيادة الصفات الجمالية للأنثى.

    روتين العناية باليدين

    هناك العديد من طرق العناية باليدين والتي يمكن إتخاذها روتين يومي ومنها ما يلي:

    • روتين الترطيب اليومي: وهو من أبرز أنواع العناية باليدين، ويتم ذلك عن  طريق إستخدام المستحضرات التي تحتوي على نسب ترطيب كبيرة، بحيث يتم إختيارها حسب نوع البشرة، بالتأكد أن هذه المستحضرات لا تحتوي على الكثير من المواد الكيميائية التي تؤدي إلى زيادة الأذى في البشرة، ويعتبر مختصين البشرة الترطيب من أهم طرق العناية بالبشرة وبشكل خاص للإناث اللواتي يقمن بالأعمال المنزلية كغسل الصحون وغيرها، بحيث أن الأعمال المنزلية تعمل على زيادة جفاف بشرة اليدين، لذلك يجب مراعاة وضع كريم مرطب من ثلاث إلى أربع مرات يومياً.
    • تجنب وضع اليدين في الماء الساخن: من المعروف أن اليدين عضو حساس للماء الساخن وعند تعريضها للماء الساخن مدة طويلة قد يظهر عليها آثار الجفاف.
    • إستعمال صابون مرطب: يعتبر التغسيل المستمر لليدين بالصابون العادي أحد أكثر المسببات التي تؤدي إلى تجفيف وتقشير اليدين، ومن الجدير بالذكر أن استعمال صابون مرطب عند التغسيل يزيل آثار التقشير والجفاف.
    • إستخدام كريم واقي من أشعة الشمس: بحيث أنه يحرص الكثير على وضع كريم واقي من أشعة الشمس، وذلك للحرص على حماية اليدين من الالتهابات التي تظهر نتيجة تعرضها للأشعة الفوق بنفسجية، ويعتبر كريم الواقي من الشمس أحد أهم المواد التي تساعد في التخلص من حروق اليدين، لذلك يجب الحرص دائماً على إستخدام الكريمات الواقية من الشمس عند الخروج من المنزل وبشكل خاص في فصل الصيف.
    • ارتداء القفازات المطاطية: تعتبر القفازات المطاطية أهم وسيلة لحماية اليدين من العوارض البيئية الخارجية، وتعد أيضاً وسيلة أمنة للحفاظ على جلد اليدين من الجفاف والتقشير والحروق وينصح الأطباء بإرتداء القفازات للنساء اللواتي يقمن بالأعمال المنزلية، وأصحاب البشرة الحساسة.
    • تقشير الجلد الميت: يعد التقشير من أهم طرق العناية ببشرة اليدين نظراً لأنه يعمل على إزالة الجلد الميت والخلايا التالفة الموجودة بين الأظافر والجلد، ويساعد التقشير على التخلص من الميكروبات والبكتيريا التي تزيد من تلف البشرة بشكل عام وذلك عند ملامسة اليدين للوجه، ويعمل التقشير على إرجاع نضارة اليدين وزيادة بريقها ويعطيها منظراً جميل.
    • شرب الماء: من الجدير بالذكر أن الماء قادر على إحياء خلايا الجلد الميتة ويزيد من فرص الترطيب، ويعمل على زيادة تدفق الدم إلى منطقة البشرة في اليدين، و يحفز من عملية إنتاج مادة الكولاجين التي تقوم بالحفاظ على البشرة وإبقائها رطبة وتزيد من نضارتها.
       
    المزيد:

    تعليقات