• طرق علاج تغير لون الجلد

    تاريخ النشر: السبت، 11 ديسمبر 2021 آخر تحديث: الأحد، 12 ديسمبر 2021
    هذا الروتين يناسب تصبغات البشرة

    تترك التغيرات التي تطرأ على لون الجلد آثاراً نفسية على أصحابها على الرغم من عدم تسببها في أي آلام جسدية، فالجلد هو المرآة التي تعكس جمال أي سيدة ومن خلاله يتضح الكثير عن عمرها وحجم اهتمامها بنفسها ، لهذا السبب نلقي الضوء في هذا المقال على طرق علاج تغير لون الجلد طبياً وطبيعياً حتى نساعد كل سيدة على تخطى تلك المشكلة واستعادة لون بشرتها الطبيعي بأبسط الحلول الممكنة.

    تغير لون الجلد

    لا شك أن اختلاف ألوان بشرتنا أمراً يستحق التأمل والاهتمام، وحتى نتمكن من فهم هذا الاختلاف ينبغي أن نلقي الضوء على الخلايا الصبغية، وهي عبارة عن مجموعة من الخلايا التي تتواجد في أعمق طبقات الجلد، تنتج تلك الخلايا الميلانين وهي المادة المسئولة عن إعطاء الجلد لونه الطبيعي وصبغته التي تختلف من شخص لآخر.

    تحدث في بعض الأحيان اضطرابات في عمل الخلايا الصبغية لتؤدي إلى تغير لون الجلد في مناطق معينة من الجسم، قد تكون تلك الاضطرابات ناتجة عن نقص في إنتاج الميلانين فيعانى المريض في تلك الحالة من بقع جلدية بيضاء في بعض المناطق، وقد تكون زيادة إنتاج الميلانين هي السبب في تكون بعض البقع الداكنة وتغير لون الجلد إلى اللون البني أو الأسود.  [1]

    طرق علاج تغير لون الجلد

    أسباب تغير لون الجلد

    هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى تغير لون الجلد، من أشهر تلك الأسباب:

    • التعرض الزائد لأشعة الشمس.
    • الاضطرابات الصبغية التي تحدثنا عنها سابقاً، وهناك العديد من الأمراض الناتجة عن فرط التصبغ منها الكلف والنمش، وقد يعاني بعض المرضى من نقص صبغة الجلد في أمراض أخرى مثل البهاق.
    • الوحمات التي تتكون منذ الولادة وتتميز بلونها المختلف عن لون الجلد الطبيعي.
    • قد تتسبب بعض الأمراض في تغير لون الجلد إلى اللون الأحمر مثل مرض العد الوردي والصدفية والتهاب الجلد التماسي.
    • الالتهابات الجلدية الناتجة عن حب الشباب والإكزيما.
    • تترك بعض الجروح آثاراً على الجلد بعد التئامها تختلف عن لون وملمس الجلد الطبيعي.
    • يعاني بعض المرضى من حساسية من استخدام بعض الأدوية، يؤدي ذلك إلى تغير لون الجلد إلى الأحمر.
    • يتسبب سرطان الجلد في بعض الحالات في ظهور بعض البقع المختلفة عن لون الجلد الطبيعي.
    • الإصابة بعدوى فطرية مثل مرض السعفة المبرقشة. [2]

    علاج تغير لون الجلد من الشمس

    على الرغم من الفوائد العديدة التي تحملها أشعة الشمس لصحة الجسم والعظام على وجه الخصوص، إلا أن التعرض الزائد لها لفترات طويلة يؤدي إلى تغير لون الجلد فيما يسمى ببقع الشيخوخة، وهي بقع بنية تظهر في الوجه واليدين والأماكن المعرضة لأشعة الشمس.

    هناك العديد من الحلول الطبية لعلاج تغير لون الجلد من الشمس من أهمها:

    • كريمات تفتيح البشرة: ومن أشهرها الهيدروكينون و التريتينوين والستيرويدات الموضعية، يساعد استخدام تلك الكريمات على تخفيف آثار بقع الشمس تدريجياً حتى تختفي.
    • الليزر: وتعتمد تلك التقنية على استخدام أشعة الليزر لتدمير الخلايا الصبغية المنتجة للميلانين، والتخلص من الطبقة العليا للجلد التي تحتوي على البقع الداكنة.
    •  التقشير الدقيق للجلد: وهو من أفضل الإجراءات الطبية التي تساعد على التخلص من بقع الشمس الداكنة وتنعيم الجلد وتحسين ملمسه.
    • التقشير الكيميائي: ويتضمن استخدام إحدى المواد الكيميائية التي تقشر الطبقة الخارجية من الجلد.  [3]

    علاج تغير لون الجلد بعد الجروح

    يمثل تغير لون الجلد بعد الجروح أو الندوب الجلدية كما يطلق عليها شكلاً من أشكال الالتئام الي يقوم بها الجسم بشكل طبيعي بعد الإصابة بجروح، فالجسم يصنع أنسجة جديدة من الكولاجين ليجعل الجلد أكثر تماسكاً، عادةً تكون الندوب بلون مختلف عن لون الجلد الطبيعي، وقد تكون مرتفعة عن سطح الجلد قليلاً في بعض الأحيان.

    هناك العديد من الحلول الطبية التي تهدف إلى علاج تغير لون الجلد بعد الجروح، يختار الطبيب ما يناسب كل مريض بناءً على مساحة الجلد المصابة ومدى ارتفاعها عن سطح الجلد، من أهم الطرق المستخدمة في علاج تلك المشكلة:

    • الكريمات الموضعية: تساعد الكريمات والمراهم التي تحتوي على السيليكون في تقليل حجم الندوب الجلدية تدريجياً، وقد يصف الطبيب كريمات التفتيح الأخرى للتخلص من لونها الداكن.
    • العلاج بالحقن: يساعد حقن الكورتيكوستيرويدات أو البليوميسين على تسطيح الندوب الجلدية وتفتيح لونها.
    • الليزر: تستهدف أشعة الليزر الأوعية الدموية الصغيرة في الجلد لتساعد على تفتيت الكولاجين وتسطيح الندوب والتخلص من لونها تدريجياً.  [4]

    شاهدي أيضاً: أسباب تغير لون البشرة

    علاج تغير لون الجلد بعد الحساسية

    يتعامل الجهاز المناعي عند مرضى الحساسية مع بعض الأدوية أو حتى الأطعمة باعتبارها أجساماً غريبة لا بد من القضاء عليها، ينتج عن ذلك أعراضاً كثيرة من ضمنها تغير لون الجلد الناتج عن احمرار وتهيج الجلد في بعض مناطق الجسم.

    ربما تكون الخطوة الأولى والأهم في علاج تغير لون الجلد بعد الحساسية هي تجنب خدش الجلد لمنع انتشار مسببات الحساسية إلى أماكن أخرى من الجسم، بالإضافة إلى ذلك هناك بعض الطرق الأخرى منها:

    • تحديد سبب التعرض للحساسية وتجنبه.
    • الاستحمام بماء بارد لتخفيف احمرار الجلد، يمكنك استخدام الشوفان أو أي غسول للجسم بدون رائحة.
    • يمكنك استخدام الكريمات الموضعية التي تحتوي على كورتيكوستيرويدات لتخفيف الأعراض، كما يمكنك اللجوء إلى غسول الكالامين لقدرته على تهدئة الجلد.
    • تساعد الأقراص التي تحتوي على مضادات الهيستامين على تخفيف احمرار الجلد.  [5]

    طرق علاج تغير لون الجلد

    خلطات لعلاج تغير لون الجلد

    بعد أن تعرفنا على الطرق الطبية المستخدمة في علاج تغير لون الجلد، نستعرض الآن بعض الوصفات الطبيعية المتميزة التي تساعد على توحيد لون البشرة والتخلص من التصبغات الجلدية.

    البطاطس والليمون لعلاج تغير لون الجلد

    تحتوي البطاطس على إنزيم الكاتيكوليز الذي يساعد على تفتيح البقع الداكنة تدريجياً، كما يتميز الليمون بقدرته الكبيرة على تفتيح البشرة وتوحيد لونها.

    طريقة التحضير:

    1. ابشري حبة متوسطة من البطاطس وضعيها في إناء.
    2. أضيفي إليها نصف كوب من عصير الليمون الطازج واخلطي المكونين جيداً.
    3. ضعي القناع على وجهك واتركيه لمدة 30 دقيقة ثم اغسلي بشرتك بالماء الفاتر.  [6]

    الألوفيرا والعسل لعلاج تغير لون الجلد

    يتميز الألوفيرا بقدرته على التخلص من التصبغات الجلدية بمنتهى الفعالية، كما يتمتع بخصائص تساعد على تقشير البشرة والتخلص من خلايا الجلد الميت.

    طريقة التحضير:

    1. اخلطي ملعقتين من جل الألوفيرا مع ملعقة كبيرة من العسل.
    2. ضعي القناع على المناطق الداكنة واتركيه حتى يجف.
    3. بمجرد جفاف القناع اغسلي بشرتك بالماء البارد.  [6]

    خشب الصندل والكركم لعلاج تغير لون الجلد

    يعد الكركم قاسماً مشتركاً في العديد من وصفات تفتيح البشرة نظراً لاحتوائه على الكركمين، وهو من أشهر المواد التي تساعد على التخلص من البقع الداكنة، كما يساهم خشب الصندل في التخلص من التصبغات ويؤخر ظهور علامات شيخوخة البشرة.

    طريقة التحضير:

    1. ضعي 3 ملاعق كبيرة من مسحوق خشب الصندل في وعاء.
    2. أضيفي إليهم ملعقة كبيرة من الكركم.
    3. أضيفي إلى الخليط كمية كافية من الحليب حتى تحصلي على عجينة ناعمة.
    4. ضعي العجينة على المناطق المصابة واتركيها لمدة نصف ساعة.
    5. اغسلي بشرتك بالماء الفاتر.  [6]

    وختاماً بعد أن قدمنا دليلاً كاملاً عن طرق علاج تغير لون الجلد، نتمنى أن تجدي الطريقة التي تناسبك لتستعيدي لون بشرتك لتتمتعي بالمظهر الذي تحلمين به.

    هل وجدت ما يفيدك في مقالاتنا، إذا كنت مهتم اشترك بالنشرة الالكترونية المجانية لبشرتك وتعرف على أهم المعلومات والحلول لأهم مشاكل البشرة المختلفة من خبراء البشرة لدينا.

    1. "Overview of Skin Pigment" ، المنشور على موقع www.merckmanuals.com
    2. "What causes patches of discolored skin" ، المنشور على موقع www.medicalnewstoday.com
    3. "Age spots (liver spots)" ، المنشور على موقع www.mayoclinic.org
    4. "Scars" ، المنشور على موقع www.my.clevelandclinic.org
    5. "How to Care for Your Skin After an Allergic Reaction" ، المنشور على موقع www.usdermatologypartners.com
    6. أ ب ت "Effective Home Remedies to Get Rid of Skin Pigmentation" ، المنشور على موقع www.parenting.firstcry.com
  • طرق علاج تغير لون الجلد

    طرق علاج تغير لون الجلد
icon

مواضيع ذات صلة