• فوائد البروبيوتيك للبشرة

    الأربعاء، 12 أبريل 2017 الخميس، 26 نوفمبر 2020

    بات البروبيوتيك من أكثر صيحات الطب والصحة في العالم، ويعتبر علاج لمعظم الأمراض حتى المستعصية كما أنه عامل وقائي للوقاية من السرطانات والأمراض المناعية أيضاً، فما هو البروبيوتيك، وما هي علاقة البروبيوتيك بصحة البشرة دعونا نكتشف هذه الأمور عبر السطور التالية..

    ما هو البربيوتيك؟

    البروبيوتيك هي الكائنات الحية الدقيقة التي تعزز صحة المكان الموجودة فيه، وذلك عندما تتواجد في كميات كبيرة. وعادة ما تكون البروبيوتيك بكتيريا، إلا أنها في بعض الأحيان ما تكون من أنواع الخميرة التي تعمل تمامًا كالبكتيريا.

    أما والبريبايوتك فهو الغذاء الذي تحتاجه هذه البكتريا (البروبيوتيك)، ونحن بحاجة للاثنين لصحة الجسم والبشرة.

    فوائد البروبيوتيك للبشرة

    يساهم تناول البروبيوتيك في علاج والتخفيف من حدة بعض أنواع الحساسية والأكزيما والصدفية في الجلد.

    تساعد في تحسين حماية سطح البشرة من خلال الحفاظ على الحاجز الواقي سليمًا والمساعدة في الحفاظ على توازن الميكروبات البشرية.

    تساهم البكتريا النافعة في ترطيب البشرة والتخفيف من جفافها.

    تنتج البكتيريا الموجودة على البشرة الأحماض الدهنية أو الببتيدات، وهذه المكونات مفيدة جداً للبشرة

    يخفف استخدام البروبيوتيك من التهاب البشرة وبالتالي يخفف من ظهور حب الشباب والبثور.

    طريقة استخدام البروبيوتيك والبروبياتيك على البشرة

    يمكن استخدام كل من بروبيوتيك أو بريبايوتيك عن طريق الفم (حبوب أو أغذية تحتوي على البروبايوتيك) أو تطبيقه موضعيًا (كما في الكريم).

    حيث إن ما يحدث في أمعائك يؤثر على بشرتك والعكس صحيح ، ولهذا السبب ثبت أن تناول البروبيوتيك عن طريق الفم يقلل الالتهاب الجلدي ويفيد الجلد.

    كما تشير بعض الدراسات إلى أن الأطعمة التي تحتوي على البريبايوتك قد تقلل من خطر الإصابة بأمراض الجلد التحسسية مثل الأكزيما وتحسن وظيفة حاجز الجلد.

    بينما تطبيق بروبيوتيك أو بريبايوتيك على الجلد هو الطريقة الأكثر مباشرة وفعالية للتأثير على ميكروبيوم الجلد.

    هذه هي أهم فوائد البروبيوتيك للبشرة، لا تترددي باعتماده فهو سينعكس على بشرتك وصحتك تألقاً وإشراقاً.

  • فوائد البروبيوتيك للبشرة

    الأربعاء، 12 أبريل 2017 الخميس، 26 نوفمبر 2020