facebook

كيف يؤثر التوتر العصبي على بشرتك؟

الأحد، 29 سبتمبر 2019
  • كيف يؤثر التوتر العصبي على بشرتك؟

    كل شيء يؤثر على البشرة إما بشكل إيجابي أو بشكل سلبي، ولأن الحفاظ على صحة البشرة مهمة شاقة تتطلب السيطرة على أمور الحياة كاملة حتى تبقى نضرة، فسنتناول اليوم بشكل مخصص كيف يؤثر التوتر العصبي على بشرتك؟

    التوتر العصبي والبشرة

    يؤثر التوتر بشكل سلبي على البشرة، وأثبتت الدراسات العلمية أن التوتر العصبي يتسبب في مشاكل البشرة وحساسيتها كظهور حب الشباب والصدفية أيضاً، كما الأكزيما والثآليل الفيروسية، وكل ذلك يحدث بسبب انكشاف الطبقات الداخلية للبشرة.

    أسباب التوتر العصبي

    • الشخصية، فالكثير من الأشخاص تميل شخصيتهم إلى العصبية والقلق والتوتر.
    • زيادة إفرازات الغدة الدرقية، والتي تتسبب بالشعور بالتشاؤم والتوتر والقلق.
    • الظنون والتوقعات غير الواقعية.
    • التحدث بشكل سلبي مع النفس.
    • عدم وجود هدف في الحياة.
    • ضغط العمل.
    • مشاكل الحياة الختلفة.
    • المواقف التي تستدعي التوتر العصبي.


    كيف يؤثر التوتر العصبي على بشرتك؟

    أعراض التوتر العصبي

    • الشعور بالتوتر والقلق.
    • تشتت الأفكار وعدم القدر على التركيز.
    • البكاء والصراخ.
    • الشعور بالإحباط الدائم.
    • الشعور بالوحدة.
    • الانفعال الدائم.
    • الإكتئاب.
    • ألم في القولون والرأس وأسفل الظهر.
    • التنفس السريع.
    • التعب والإجهاد.
    • جفاف الحلق.
    • الشعور بانقباض في الصدر.
    • عدم القدرة على النوم.
    • الإصابة بالإمساك أو الإسهال.
    • فقدان الشهية.
    • السمنة.
    • مشاكل الهضم.
    • الغثيان والدوار.
    • التعرق.
    • الإصابة بالأمراض الجلدية. 
    • تسارع نبضات القلب.
    • ارتجاف الأطراف.
    • الشعور بالحاجة المستمرة إلى الدخل للحمام.
    • العزلة.

    تأثير التوتر العصبي على البشرة

    • الطفح الجلدي

    عند الشعور بالقلق يفرز الجسم الهرمون الخاص بالتوتر الكورتيزول ومجموعة من الهرمونات الأخرى التي تحفز الخلايا الدهنية لفرز نسبة أكبر من الدهون، وبالتالي ظهور الطفح الجلدي.

    • حب الشباب

    زيادة إفراز الدهون الناتج عن التوتر يجعل البشرة معرضة أكثر لحب الشباب، وأثبتت الدراسات أن التوتر العصبي يتسبب في تفاقم مشكلة حب الشباب.

    • شحوب الجلد

    عند وصول التوتر العصبي إلى مرحلة مزمنة، فإن الخلايا تحتاج وقتاً أطول للوصول إلى سطح البشرة، مما يجعل البشرة متقشرة وتتراكم عليها خلايا الجلد الميتة، وبالتالي شحوب البشرة وبهتانها.

    • سرطان الجلد

    حالة التوتر العصبي الشديدة تزيد فرص الإصابة بسرطان الميلانوما، والذي يعتبر من أكثر أنواع سرطان الجلد خطراً.

    • الجفاف

    يتسبب التوتر العصبي في تقليل الطبقة الدهنية الموجودة على البشرة، ما يتسبب في تبخر السوائل والإصابة بالجفاف.

    يقلل التوتر من الطبقة الدهنية في البشرة، ما يؤدي لتبخر السوائل وبالتالي الجفاف. اضافة الى انه عند اصابتك بالتوتر تنزعجين وتنشغلين مما قد يمنعك من تناول الماء وبالتالي يزيد من جفاف بشرتك ويعرضها للالتهابات.

    • تلف الجلد

    الأعراض التي يسببها التوتر العصبي كعض الشفة، والفرك، وقرقطة الأصابع جميعها تزيد من فرص تلف الجلد.

    • تجاعيد الوجه

    ظهور التجاعيد وخط العبوس يعتبر التوتر المسبب الأول لها.

    • التحسس والتلوث

    يتم إفراز كميات كبيرة من الكورتيزول عند الشعور بالتوتر الشديد، مما يؤدي إلى التحسس وتعرض البشرة بشكل أكبر إلى الملوثات.

    • الأمراض الجلدية

    لأن التوتر يؤثر على الخلايا المناعية فإنه يتسبب في حدوث الصدفية، الأكزيما، الثآليل الفيروسية، القوباء والقروح الباردة.

    المزيد:

    تعليقات